منوعات

خريطة محافظات مصر 2021

خريطة محافظات مصر 2021 …. من الخرائط الهامة والتي يقتضي التعرف عليها، إذ بات من اللزوم معرفتها سواء لطلبة المدارس أو حتى الإنسان البسيط لانه ليس من المستساغ أن نعيش في وطنك جمهورية مصر العربية ولا نعرف ابسط المعلومات عنه كأسماء محافظاتها وعددها والمجال الإقتصادي والزراعي والصناعي لجميع منها على حدة، وهذا حتى نتعرف على المشكلات التي قد تواجه مصر ويعوقها عن ركب القيادة لتغدو أجمل وأعرق البلدان على حق بواسطة موقع القلعة .

خريطة محافظات مصر 2021 alqalea.com

تنقسم جمهورية مصر العربية إلى 7 أقاليم بهم 27 محافظة، كل محافظة لها عاصمة اتباعها أقسام او مراكز او الاثنين جميعا، إذ تبقى المراكز الإدارية في المحافظات التي يدخل الريف في تكوينها.
المقر ينقسم إلى وحدات محلية، وعاصمة المركز تكون بلدة واكبر بلاده، وعاصمة الوحدة المحلية تكون بلدة أو قرية أساسية، أما القرية الأساسية تبعها عدد من القرى، وكل قرية يتبعها نجوع وكفور وعزب.
وفي حالة كون المدينة الكبيرة عاصمة المقر فإنها تقسم لقسمًا او لمجموعة أقسام لكل قسم رئيس حي، وإذا كانت قسمًا فردًا فيصبح رئيس البلدة حاكمها ووقتها تقسم الشياخات أو لإحياء صغيرة.
ورئيس المدينة له صلاحية توظيف رؤساء الشياخات او الاحياء الصغيرة.
أما المحافظات الحضرية فتقسم إلى أقسام، وسعي خلف المحافظة سلطة المحافظ، وكل قسم يرأسه رئيس حي.
ايضاً تقسم المحافظات الصحراوية والحدودية إلى أقسام، وعاصمة كل قسم بلدة، والقسم يتبعه مجموعة من القرى الصغيرة، ويحكم القسم رئيس البلدة الذي يتم تعيينه بواسطة المحافظ.
المحافظات تكون مزيج بين أنحاء ريفية ومناطق حضرية او تكون حضرية تماماً، ويحدث التمييز بين الريف والحضر وفق الأفرع الإدارية.
فالمحافظات الحضرية ليس بها مراكز(هي عدد من القرى مثل البلدة في المحافظات الحضرية).
ومن الممكن أن تكون المحافظة بلدة مثل الإسكندرية والعاصمة المصرية القاهرة.
وتقسم المدن إلى أحياء يقوم بادارتها مجالس محلية منتخبة، وتكون عاصمة المحافظة هي كثيرا ما ما تكون أضخم منها.

تاريخ التقسيم الإداري للمحافظات alqalea.com

ثبت التجزئة الإداري المصري لأول مرة على نحو نمط مركزي للحكم بعد توحيد القطر المصري، ولقد تم تقسيمها إداريا إلى 42 إقليم، وقد كان لكل إقليم حاكم يديره لكنه يطيع الفرعون ويتابعه.
وفي فترة الاحتلال الفرنسي (1798 – 1801) عرفت البلاد نمط حكم مطابق لما يجري حالا، خسر وقف على قدميه نابليون بونابرت بتوزيع البلاد إلى 16 مديرية.
وفي عام 1805 عندما تولى محمد على الحكم فقد قسم البلاد إلى 14 مديرية إضافة إلى ذلك المحافظات الحضرية، وكل مديرية مقسمة للعديد من مراكز مثل المتبع حاليا.alqalea.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.