منوعات

موعد تسجيل الحج 2022 المغرب

موعد تسجيل الحج 2022 المغرب … لم ينتج ذلك إلى حدود كتابة تلك الأسطر أي مرسوم ابن السعودية لتأكيد أو نفي وجود سيزون حج العام الحاضر في حضور تستمر انتشار فيروس كوفيد 19

موعد تسجيل الحج 2022 المغرب alqalea.com

في العالم بالمقابل يتواصل التسجيل للحج لعام 2021 الذي انطلق يوم 19 فيفري الفارط ويتواصل إلى غرض 12 مارس القائم.
تؤكد وزارة الشؤون الدينية أن ما أعلنت عنه هو عملية الاشتراك لاغير ولا يتعدّاها، توفيرا لقاعدة معلومات المترشّحين التي من حالها أن تمكّن تطلعات الوزارة من معالجة وإعداد قائمات الحجيج. وقد شدد سمير بن نصيب كاهية مدير المناسك الإسلامية في وزارة الأمور الدينية في إشعار للمغرب انه منذ فتح باب الترشح تم إلحاق صوب 155 ألف مترشح عبر المنظومة التي وضعتها الوزارة وهو حسب المتحدث نظام سهل مضيفا انه يتوقع أن إتيان زيادة عن 230 مترشح في خاتمة مرحلة المحددة والتي تنتهي 12 آذار القائم.
أما فيما يتعلق إلى الإجراءات والقرارات المتعلقة بموسم حج 2021 فان الجهات المملكة العربية السعودية مازالت لم تصدر اي مرسوم في الغرض. ومازال الشأن لم يحسم بعد بوجود حج ذلك العام ام لا علما وان العام الفارط اقتصر تحضير سيزون شعيرة الحج بعدد «مقيد للغايةً» من الحجاج من متفاوت الجنسيات من المقيمين على الأراضي المملكة السعودية جراء المخاوف من فيروس Covid 19 المستجد.

أما في ما يتعلق بإخطار وزارة الصحة السعودية بربط إستحسان المشاركين في سيزون الحج بتلقيهم لقاح كوفيد 19 «كوفيد – 19»، واعتباره الشرط الأساسي للإسهام. صرح سمير بن نصيب ان البلاغ موجه
الى المزودين أبناء السعودية والشركات التي تريد في تامين خدمات للحجاج سواء نقل او إعاشة او خدمات إضافية او مخيمات.
وفي ما يصبح على علاقة بالمترشحين التونسيين الموافق عليهم في العام الفارط قال المتحدث ان كل الموافق عليهم في العام الفارطة مطالبون باعادة الترشح حتى تكون قاعدة المعلومات المخصصة بهم متاحة لدى اعتماد مقاييس جديدة في حال وجودها.
وفي انتظار ما ستقرره السلطات السعودية وامام تستمر اسباب الغاء حج العام الفارط والذي يتمثل في تفشي فيروس كوفيد 19 توميء الاحصائيات الى الوصول إلى نحو 116 مليون مصاب في الكوكب وما يقارب 2مليون و600 الف متوف فان الالغاء خيار يستمر قائما وان كانت السنة الفارطة المرة الاولى التي الغي فيها فريضة الحج في الزمان الماضي الحديث الا انه توقف وفق منابع متماثلة نحو أربعين مرة عبر الزمان الماضي بسبب انتشار الأمراض والأوبئة‏، والاضطرابات السياسية‏ وعدم الثبات الأمني والغلاء القوي والاضطراب الاستثماري، ‏بقرب‏ فساد الأساليب‏ من قبل اللصوص والقُطّاع

تحاول “المغرب” أن تكون المجلة المهنية المرجعية في تونس وهذا باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المتواصل للإضافة في تحليله وتسليط متفاوت الأضواء فوق منه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ “المغرب” خصوم لا ضِمن الحكم أو خارجه… لكننا في مواجهة كل ابتزاز للمكاسب الحداثية لتونس وعكس جميع من يرغب طمس شخصيتنا الحضارية alqalea.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.