مشاهدة حفلة اليسا في العاصمة العراقية بغداد

مشاهدة حفلة اليسا في العاصمة العراقية بغداد … أنجز حفل النجمة اليسا في بغداد تفاعلاً واسعاً في دولة العراق وعلى درجة ومعيار العالم العربي ، وتصدر وسم “اليسا في بغداد ” دول الخليج العربي وخصوصا في دولة العراق.

وأطلت إليسا في الحفل بفستان زهري قصير وأنيق ، وعند تزايدها المسرح أفادت اليسا أن كان لها أمنية ومنام أن تغني في بغداد و اليوم تحقق الرؤيا ، مؤكدة أن عندها ضعف تجاه الشعب العراقي جراء تشابهه بصحبتها هي وبلدها في المعاناة .

 

مشاهدة حفلة اليسا في العاصمة العراقية بغداد

ويقام حفل الفنانة اليسا في بغداد في مسرح السندباد لاند ، واعجب الكثير بفخامة المسرح ، ولدى اليسا شعبية هائلة في جمهورية العراق والوطن العربي .

ووقفت على قدميها اليسا بغناء “موطني، أسعد واحدة ، خذني معك ، يامرايتي ” وغيرها من الأغاني التي لاقت تفاعلا كبيرا من المتابعين وسط قدوم عارم وملفت.

عبر العديد من النشطاء العراقيين عن رفضهم مورد رزق حفل غنائي للممثلة اللبنانية اليسا في بلدهم، بمجرد طرحها البوستر الترويجي لـ حفلها الغنائي في العاصمة بغداد، ولذا على هامش اختلافهم بصحبتها بـ الإفتراض السياسي وتصريحاتها المضادة للمقاومة المتمثلة بـ حزب الله ( على حسب موقع الفن).
عراقييون يرفضون تغَني اليسا في دولة العراق

ودشنَّ النشطاء وسماً حمل عنوان ” عراقييون يرفضون طرب اليسا في دولة العراق” وأطلقوه عبر تويتر، إذ عبروا عن رفضهم قدوم المطربة اللبنانية لبلادهم والتطريب على أرضها، ولذا عن طريق تدوينات مقتضبة، أرفقوها بـ الهاشتاغ المنوه عنه أعلاه.

وجاء في تدوينات المغردين:” العراقييون يرفضون اليسا نصرة لفلسطين وتضحيات الشعب الفلسطيني.. والعراق يقف دائماً مع فلسطين ضد الكيان الصهيوني والمطبعين والمتخاذلين.. عراقييون يرفضون تطريب اليسا في دولة العراق”.

وكتبت إحدى الصفحات:” بعدو الفشل والإهانات بـ يلبق لك اليسا.. عراقييون يرفضون تغَني اليسا في جمهورية العراق”.

والجدير بـ الذكر أن الوسم المضاد لحفل اليسا في جمهورية العراق، أتى عقب يومين من تبادل واحدة من الحسابات الناشطة على INSTAGRAM، صورة توثق إعجابها بـ تويتة، يدري مدونها عن ذاته بـ أنه إسرائيلي الهوية، دون التبين من صحة المنشور أو زيفه.

حفل اليسا في بغداد

وبوقت سالف، نشرت وأعلنت الفنانة اليسا لحفلها المرتقب في العاصمة العراقية بغداد على يد إسهامها البوستر الترويجي المختص بـ السهرة الغنائية، مضيفة تعليق فوق منها بـ القول:” للمرة الأولى اليسا في بغداد الجمعة 22/10/2021″.

ويجيء حفل اليسا في العاصمة العراقية عقب وقت قصير من إحيائها حفلاً غنائياً ناجحاً في أربيل، والذي تصدرت به قائمة وسوم Twitter ومؤشرات محرك البحث غوغل، بـ تصريحاتها العفوية عن التغييرات الكبيرة التي طرأت على الإقليم والإزدهار الثقافي والفكري والاقتصادي الذي سيطر فوقه.

حيث أفادت حينها في معرض حوارها مع الحضور:” اليوم رحت وشفت أربيل.. مبسوطة إني هون حتى الآن عشر أعوام وبكل شي شفته.. سألت شو بـ لبس.. قالولي اللي بدك ياه”.

وعلى إثره تعرضت اليسا لهجوم عن طريق بعض النشطاء المواطنين السعوديين الذين اعتبروا تصريحها مقصوداً، في أعقاب ربطهم تصريحاتها بـ الحفل الذي أحيته في المملكة قبله بـ ايام، حيث وجد مطلقو التغريدات في كلامها انتقاداً منها للقيود التي فرضت على حفلها الأخير في المملكة السعودية، مما جعل القلة يطالبها بـ الصمت من خلال هاشتاج اليسا اخرسي واليسا في أربيل.