تحمل المعلومات الكيميائيه للصفه الموروثه على

تحمل المعلومات الكيميائيه للصفه الموروثه على … إذ أن الصفات الوراثية هي هذه الصفات التي توضح على الواحد وتنتقل إليه من الأب أو الأم، ويعتبر معرفة الوراثة من أكثر العلوم التي تحدث دراستها إذ أنه يدرس كيفية انتقال الصفات الوراثية من كائن لآخر، وفي السطور المقبلة سوف نتحدث عن إجابة ذلك السؤال مثلما سنتعرف على أكثر أهمية البيانات عن أنواع الصفات الوراثية والعديد من المعلومات الأخرى عن ذلك المسألة بشكل مفصل.

تحمل المعلومات الكيميائيه للصفه الموروثه على

صبر المعلومات الكيميائيه للصفه الموروثه على الجينات، حيث أن الجين هو جزء من الحمض النووي DNA ويكون محمولًا على ما يعرف بالكروموسومات وهي ما تقوم بنقل الصفات الوراثية على يد الجاميتات أو الأمشاج المذكرة و الجاميتات أو الأمشاج المؤنثة، فعلى سبيل المثال تتضمن الحيوانات المنوية عند الذكور والبويضات لدى البنات على عدد ٢٣ كروموسوم يقومون بحمل الصفات الوراثية، وعند إتمام عملية التزاوج فإن المشيج المؤنث يتحد مع المشيج المذكر لكي يتألف الزيجوت أو اللاقحة التي تتضمن على ٤٦ كروموسوم حيث أنها تتضمن على مزيج من الصفات الوراثية من الأب والأم، وتنتقل تلك الصفات الوراثية بواسطة الجينات التي صبر الصفات والمعلومات الوراثية أعلاها، وتُحمل هذه الجينات على ما يطلق عليه الكروموسومات التي تتواجد ضِمن الخلايا، وتحتسب عملية التكاثر هي العملية التي تنتقل عن طريقها الصفات الوراثية من مخلوق حي لكائن حي أجدد بهدف استمرار الصنف.

ما هي أنواع الصفات الوراثية

هناك أنواع مغايرة من الصفات الوراثية التي ينهي انتقالها من مخلوق حي لكائن حي آخر على يد عملية التكاثر ومن أهم أنواع هذه الصفات الوراثية ما يلي:[1]

الصفات الجسدية: وهي هذه الصفات التي براعة مظهر المخلوق الحي من الخارج مثل الطول والحجم ولون الجلد ولون العيون والشعر وغيرها من الصفات الخارجية.
صفات متعلقة بالجنس: وهي الصفات التي تظهر على الشخص وتكون متعلقة بالجنس مثل السحجة ببعض الأمراض مثل فقر الدم أو نزف الدم.
الصفات المتأثرة بالجنس: وهي الصفات التي يمكن أن تتأثر بالجنس لكنها لا يمكن أن تتعلق به مثل سحجة الشخص بالصلع.

 

الفرق بين الصفة السائدة والصفة المتنحية

السمة السائدة والصفة المتنحية هما نوعان من الصفات الوراثية التي تنتقل بين الكائنات الحية، وتتفاوت الخاصية السائدة عن الصفة المتنحية أن الصفة السائدة هي تلك الصفة التي توضح على المخلوق الحي على الرغم من وجود الطابَع المضادة لها، فالصفة السائدة صلبة وتستطيع أن تبدو نفسها، فيما الطابَع المتنحية هي سمة ضعيفة لا يمكنها أن تبدو على المخلوق الحي مع وجود الصفة المضادة لها ولا يمكن لها أن تبدو على الواحد سوى حين تجتمع مع خاصية أخرى تشبهها

الصفة الوراثية التي تمنع صفة اخرى من الظهور تسمى

الملمح السائدة هي الخاصية التي تطغى على غيرها من الصفات، ف تسود على غيرها، بينما الخاصية المتنحية هي التي لا توضح ذات نسبة ضيئلة متواجدة في جسد الكائن الحي، الصفات الوراثية جميعها موجودة على شريط الحمض النوويDNA، فيتم ترجمه ما أعلاه من صفات وتبدو على شخصية الكائن الحي.

اقراء ايضا : معنى اسم هتون في علم النفس وحكم تسميته في الشريعة الإسلامية

علم الوراثة

المهم ذكره أن العالم مندل من أوائل العلماء الذين اهتموا بفكرة ظهور صفات بعينها لدى قليل من الأجيال، ومن حتى الآن ملاحظته لذا احتار نبات البازلاء ليُجري عليه تجاربه واختباراته والداعِي في ذلك أن نبات البازلاء تظهر فيه الصفات المتعاكسة على نحو ملحوظ.
اختار مندل أن يقيس طابَع الطول فقام بتلقيح نبات بازلاء طويل الساق مع نبات قصير الساق ولاحظ إنتاج جيلٍ من نبات البازيلاء طويل الساق، واستنتج من هذه التجربة أن الصفة الأقوى هي الطول فأطلق عليها اسم الخاصية السائدة.
ومن بعدها نهض بتلقيح نباتي بازلاء من هذا الجيل فظهر عنده جيل خليط من فصير الساق وطويل الساق ومن هنا استنتج أن طابَع قصر الساق هي الأضعف وأطلق عليها اسم الطابَع المتنحية.

مفاهيم علم الوراثة

يخلط العديد من الأشخاص بين مفاهيم علم الوراثة والحقيقة أنها ليشت متناظرة فهناك الكمية الوفيرة من المفاهيم التي تندرج أسفل علم الوراثة، تلك المفاهيم يمكن لكم التعرف فوقها تفصيلًا بمتابعة سطورنا اللاحقة:

الجينات: الجينات الوراثية هي ما تُطراز الصفات الوراثية التي تنتقل إلى المخلوق الحي، وهي تنتقل عبر الجاميتات الذكرية والأنثوية والجدير بالذكر أن هذه الجينات تنقسم إلى نوعين وهما الجين السائد والجين المتنحي.
الصلة الهيدروجينية: تتألف تلك الرابطة نتيجة اتحاد ذرة هيدروجين مع ذرة أكسجين أو نيتروجين كالرابطة الهيدروجينية الموجودة في جزيئات الماء.
الكروموسومات: الكروموسومات هي التراكيب الخطية الحاضرة ضِمن النواة وتتضمن على مادة الـDNA المسؤولة عن حمل الجينات الوراثية.
الكروموسومات الجنسية: هي المسؤولة عن تحديد جنس الشخص إذا كان ذكرًا أم أنثى، والمهم ذكره أن الأنثى يُنموزج لها بالرمز XY فيما الذكر فيرمز له بالرمز XX.
المادة الوراثية: المادة الوراثية تشتمل على نمازج جينية تختلف من إنسان لآخر إذ تعتبر تلك المادة الوراثية من أهم الجسيمات البيولوجية المشهورة في الجسد، فكل خلية من خلايا الجسد تحتوي على DNA وهو الذي يميز كل إنسان عن غيره.
ختم الإصبع الوراثية: تعتبر من أهم الوسائط المستخدمة في التعرف على الأشخاص وهي من أفضَل التطورات البشرية التي شهدها ميدان البحث الجنائي.