من اقوال الملك سلمان الخالدة

من اقوال الملك سلمان الخالدة .. ملك السعودية التي تعد موجه أساسي لعمل الشركات والوزارات في المملكة السعودية. اقوال الملك سلمان الخالدة في مختلَف الساحات سوف تكون مؤكد مقالنا التالي.

الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود

عرف عن الملك سلمان بن عبد العزيز مشاهدته الثاقبة وقيادته الحكيمة التي اتجهت بالمملكة العربية المملكة العربية السعودية صوب بر التقدم والنهضة. طفل الملك سلمان بن عبد العزيز ملك السعودية والعاهل السعودي في 25 شوال 1354 هـن الموافق لـ 31 كانون الأول 1935 م. كما يعد الملك الابن الخامس والعشرون لمؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله. إستلم الملك تعليمه في مدرسة الأمراء في الرياض عاصمة السعودية، حيث درس فيها العلوم الدينية إضافة إلى ذلك العلوم الجديدة. كما ختم القرآن في سن العاشرة من حياته بواسطة إمام وخطيب المسجد الحرام عبدالله خياط رحمه الله. حاز الملك سلمان على العدد الكبير من الشهادات الفخرية والجوائز الأكاديمية.

من اقوال الملك سلمان الخالدة

تمَكّن العاهل السعودي بحنكته ونظرته الثاقبة، النهوض بالمملكة العربية المملكة العربية السعودية ورفعها لدرجة لم يتقدم على لها مثيل في تاريخ المملكة. وفي السطور التالية قليل من الأقوال الخالدة للملك سلمان:

إن من يتخيل أن الكتاب والسنة مانع للتطور أو القيادة فهو لم يقرا القرآن ولم يفهمه.
إن الأمن نعمة عظيمة وهو الأساس في رخاء الشعوب واستقرارها. وعلى الدوام أظهر المدني السعودي استشعارًا هائلًا للمسؤولية وشكل مع قيادته وحكومته قفلًا منيعًا أمام الحاقدين والطامعين.
المملكة ستظل انتهاج سياسة متكافئة لتعزيز استقرار سوق النفط الدولية.
إن الدولة دأبت منذ عهد الملك المؤسس رحمه الله على سياسة الباب المفتوح، وسار عليها أبناؤه من بعده كشكل من مظاهر الحكم في المملكة، وأوضحت تلك المجالس المفتوحة صورة صادقة للعلاقة بين ولاة الأمر والمواطنين.
إن التعليم في المملكة العربية السعودية هو الركيزة اللازمة التي نحقق بها مصالح شعبنا نحو القيادة والرقي في العلوم والمعارف.
اسأل الله أن يوفقني لخدمة شعبنا العزيز وتحقيق آماله، وأن يحفظ لبلادنا وأمتنا الأمن والاستقرار، وأن يحافظ عليها من كل سوء ومكروه.

اقراء ايضا : صورة حديقة الملك سلمان 2022

من اقوال الملك سلمان عن الوطن

عمل الملك سلمان بن عبد العزيز رعاه الله على إعزاز شأن البلاد عن طريق تقديم سائر الخدمات للمواطن للحفاظ على راحته ورفاهيته. وفي هذه السطور بعض من أقوال الملك في الوطن السعودي:

إننا نعيش في مدة تفرض الكمية الوفيرة من التحديات، ما يحتاج نظرة موضوعية شاملة لتطوير آليات الاقتصاد، وهو تطوير يقتضي أن يكون مبنيًا على الدراسة والأسس العلمية السليمة.
استثمرت المملكة بشكل ملحوظ للاحتفاظ بطاقة إنتاجية تكميلية لتعزيز استقرار أسواق الطاقة العالمية، وبالتالي دعم الإزدهار الاقتصادي الدولي وتعزيز استقراره.
إن عليكم أيها الأولاد لازمًا هائلًا تجاه دينكم ثم وطنكم، فحافظ القرآن لا بد أن يكون نموذج فاعلة وأن يتخلق بأخلاق القرآن وبسيرة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم حتى يكون مفيدًا لدينه ووطنه ومجتمعه.
المملكة السعودية ماضية صوب تقصي كل ما يعزز رخاء المدني وازدهار الوطن وتقدمه وأمنه واستقراره، والتيسير على المواطن لتحقيق متباين المطالب التي تضمن به حياة كريمة بإذن الله.
إننا على ثقة بقدرات المواطن السعودي، ونعقد عليه، عقب الله، آمالًا جسيمة في تشييد وطنه، والشعور بالمسؤولة إزاءه. إن كل مواطن في بلادنا وكل جزء من أجزاء وطننا الغالي هو بقالة اهتمامي ورعايتي، ونطمح إلى إسهام الجميع في وظيفة خدمية الوطن.

كلمات إفتخار واعتزاز لجلالة الملك سلمان بن عبد العزيز

إن الملك سلمان بن عبد العزيز هو فخر للمملكة العربية المملكة السعودية، ولقد قيل فيه الكمية الوفيرة من أقوال الفخر والاعتزاز، ومن أشهرها:

نحن فخورون جدًا بانتمائنا لخادم الحرمين الشريفين سمو الملك سلمان بن عبد العزيز، وإن كلماتنا ما هي إلا رسالة حب وشكر وإقرار بالفضل لك يا ملكنا الغالي.
كلنا نعتز بجلالة الملك سلمان قائدًا لنا، ووليًا لبلادنا العزيزة، رعاية الله الملك وأدامه ذخرًا لنا.
شكرًا لك جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز على كل ما تبذله من الأنشطة المضنية في سبيل رفعة المملكة ونهضتها وتقدمها حتى نكون مستديمًا في مقدمة دول العالم.
تخزين الله الوطن وبارك بملكنا الغالي ملك القلوب جلالة الملك سلمان. أدام الله تعالى الملك سلمان ملكًا على المملكة السعودية، ووفقه إلى ما فيه خير البلاد والأمة الإسلامية وهيأ له البطانة الصالحة.
شهدنا رفعة السعودية بفضل حكمتك البالغة وبصيرتك المنقطعة النظير وقراراتك الحكيمة، وإننا نتوجه لك شكرًا وعرفانًا يا قائدنا المبجل.

من اقوال الملك سلمان في التعليم

لا تخلو اقوال الملك سلمان بن عبد العزيز من ذكر التعليم في أي مناسبة. لأن التعليم هو أساس إنشاء البلد والأمم والحضارات، وفيما يلي سرد لبعض أقوال الملك سلمان حفظه الله في التعليم:

إن التعليم في المملكة العربية السعودية هو الركيزة اللازمة التي تحقق مصالح شعبنا نحو القيادة والرقي في العلوم والمعارف.
لاشك في أن التعليم في تلك البلاد هو من أسس الإنماء. ومن الأساسيات التي تعتمد الجمهورية عليها في بناء هذه البلد الفتية.
إن التعارف بين شعوب الشعوب هو السبيل صوب صداقة دائمة، وتساند منتج بوفرة وتعايش في أمن وسلام. وهذه معا تبنى على قواعد المعرفة عن حضارات هذه الشعوب وثقافتها وتجاربها وتطلعاتها.
إنكم وإخوانكم في جامعات العالم الإسلامي عموم مسؤولون عن تبيان حقيقة الإسلام وصورته الناصعة. والأخذ بأسباب التقدم العلمي والتقني والعناية بالبحوث والدراسات التي من شأنها المعاونة على توظيف الطاقات الشابة، وتأهيلها لتعيد للأمة ريادتها والعمل على نقل الخبرات إلى جميع بلدان العالم الإسلامي وبلدان العالم مختلَف.
على الجامعات في الدنيا الإسلامي مسؤولية ضخمة تجاه رعايتهم وتأهيلهم ورفع مستوى وعيهم بالتحديات التي تحيط بالأمة الإسلامية. وتحصينهم بالعلم والمعرفة مقابل وجهات نظر الغلو والتشدد في الرأي ليكونوا قفلًا منيعًا أمام العابثين الذين يستهدفون أمن أوطانهم ومقدراتها ومنجزاتها الحضارية.
في مجال التعليم، فقد وجهنا بتطوير التعليم عن طريق التكامل بين التعليم بشقيه العام والعالي. وتعزيز البنية اللازمة السليمة له بما يكفل أن تكون مخرجاته متوافقة مع تدابير التنمية وسوق الشغل.