علم فرنسا الجديد بالصور

علم فرنسا الجديد بالصور … هو العلم الذي يُرفرف خفاقًا في عنان الأراضي الفرنسيّة، وهذا بعد الإعلان عن اعتماد العلم الجديد، الذي طرأ أعلاه قليل من التذعديلات عن العلم القديم، فلكلّ جمهورية من دول العالم درايةّها الذي تنفرد به وتتميز به عن إنتظر واستمرّة دول العالم، وهنا سنعرض لكم العلم الفرنسيّ الجديد، حيث سنُقدّم لكم عدد من الصّور التي تُوضح لكم العلم الجديد للبلاد.

اقراء ايضا : لائحة العطل المدرسية 2022 بالمغرب pdf بالفرنسية

عن البلد الفرنسية

الجمهورية الفرنسية هي دولة أوربيّة مأمورية، تتلذذ بموقع استراتيجيّ ذو مواصفات متميزة وموارد طبيعية لا مثيل لها، ويتحدد موقعها الجغرافيّ في الجزء الغربي من القارة الأوروبية، ويحدّها الكمية الوفيرة من الدول، ممثلةً ببريطانيا، وبلجيكا، وألمانيا، ولوكسمبورغ، وسويسرا، وإيطاليا، وموناكو، وأندورا، وإسبانيا، وتتربع فرنسا على مساحة أرض تصل إلى ما يُقارب 643.801 كيلو مترًا مربعًا، مثلما تُمظهر المياه جزءًا من مساحتها، والتي تُقدّر بقرابة 3.374 كيلو متر مربع، وبالتالي فهي في إطار لائحة البلاد والمدن ذات المساحة العارمة.

 

علم فرنسا الجديد بالصور

أكّدت الئاسة الفرنسيّة اعتماد العلم الفرنسيّ الجديد، الذي يتضمّن تحديث أُجري على العلم العتيق بواسطة تحديث درجة اللون الأزرق وتحويله إلى اللون الكحلي (الأزرق الغامق) بدلًا من اللون الأزرق الفاتح جدًا المتواجد على العلم القديم، وهي درجة اللون المختارة من قبل الرئيس الفرنسيّ السّابق فاليري ديستان، ويتشابه لونه مع هذا الراهن في معرفة التحالف الأوروبي كي يكون متماشيًا برفقته، ويُذكر أنَّه اعتُمد هذا التحويل في بادئ الشأن مع الأعلام التي تُوحط وراء الرئيس إيمانويل ماكرون طوال إلقائه الخطابات المختلفة منذ عام 2018م، وفي عام 2020م وصل التحويل إلى الأعلام الموضوعة لدى جانب أمامي قصر الإليزيه والمباني الأخرى التي تتبع إلى الرئاسة الفرنسية.

علم فرنسا الجديد بالصور
علم فرنسا الجديد بالصور

سبب تغيير لون علم فرنسا

في أعقاب فعل التحويل على لون دراية دولة فرنسا يريد العدد الكبير من الأفراد بشأن العالم في دراية العلة؛ الذي قاد الرئاسة الفرنسيّة إلى اعتماد التغيير، ويُذكر أنَّ علة تحويل العلم هو تطبيق رغبة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لتذكير الفرنسيين بالبطولات التاريخية التي مرّت بها البلاد منذ الثورة الفرنسية وحتى الموقعة الدولية الثانية، وفوقه عُدّل لون العلم إلى اللون الكحلي ليعود العلم بحلتّه العصرية إلى اللون الذي استُخدم مُفي وقت سابقًا قبل عام 1976.

زر الذهاب إلى الأعلى