السديري وش يرجع

السديري وش يرجع … ترسخ جذورها بشبه الجزيرة عبر التاريخ، ولأهمية وقدم تلك العائلة فمن الهام أن نعرف أصولها، ونرف وش يرجعون السديري، وهذا مقال مقالنا ذاك.

 

وش يرجعون السديري

يرجع منبع عائلة السديري إلى قبيلة حاضرة بجنوب شبه شبه الجزيرة العربية تسمى “الدواسر”، ويرجع منشأ القبيلة لمنطقة يطلق عليها “فخذ البدارين”، وهي من العائلات قريبة الرابطة بعائلة سعود، وهي الأسرة المالكة بالمملكة العربية السعودية.
قبيلة الدواسر هي أحد بطون قبائل “الأُزد” وهي من قبائل منطقة جنوب المملكة، وتتتفرع قبيلة الدواسر إلى أفخاذ وبطون عديدة تأتي تحتها قبائل وعائلات كثيرة، ومنها عائلة السديري.
عائلة السديري من العائلات ذات الأصول الراسخة المعروفة بالبسالة والشجاعة على مجال التاريخ بمنطقة شبه الجزيرة لهذا فإن هنالك انتباه كبير بالمعرفة عن تلك الأسرة المُشرفة.

نسب قبيلة السديري

يرجع نسب العائلة إلى أنجال أمير الدواسر “عامر بدران”، والذي يعود نسبه حسب شجرة الأسرة إلى صاحب السمو الأمير السعودي محمد ابن تركي ابن سليمان ابن حسين ابن أحمد ابن عبد الله السديري.
تتميز عائلة السديري كثيرا الأمراء من نسلها، بالإضافة لقيادات عارمة ومناصب هائلة بالمملكة.
قبيلة من نسلها الأدباء والأطباء والسياسيين، وآخرين.

قبيلة سديري الغاط

في إطار عائلات نجد القاطنة بمنطقة الغاط منذ وافرة قرون، ويعود وجودها للقرن العاشر الميلادي.
وتقع الغاط على مقربة من بلدة العاصمة السعودية الرياض، وعلى بعد 220 كم منها ناحية الشمال.

أبرز أشخاص عائلة السديري

تذخر أسرة السديري برموزها البارزة ورجالها المعروفين المرموقين، ومن أهم أشخاص الأسرة نذكر القادم:

محمد السديري: وهو أمير مواطن سعودي، وشاعر واضح بالملكة.
تركي السديري، وهو واحد من الأمراء المواطنين السعوديين على واحد من الأنحاء بالمملكة المملكة العربية السعودية.
نيافة صاحب السمو الأمير، ورجل الأعمال الواضح أحمد بندر السديري.

اقراء ايضا :مسلم البراك وش يرجع

حصة السديري

وهي واحدة من زوجات الملك السعودي عبد العزيز بن آل سعود، أحد مؤسسي المملكة، وأول ملوكها.
ترجع أصولها إلى السدارى وهي من البدارين المتشعبة من الدواسر، وتعد بلدة الغاط معقل أسرتها.
والدة حصة هي شريفة السُويّد أميرة تنتمي إلى البدارين إلى الدواسر.
أخواتها هم: تركي، ولطيفة، وجوهرة وهم أشقاء لها.
في حين أخواتها غير الأخوة هم: خالد، وعبد العزيز، وعبد الرحمن، ومحمد، وسليمان، ومعزز، وسلطانة، وبندر، وشيخة، وعمشا، وشعيع، وسارة، وموضي، والبندري، وهيا، ومنيرة.
تزوجت في عمر 13 عام من الملك السعودي عبد العزيز.
قد أنجبت منه سعد الذي توفى بوباء الأنفلونزا الإسبانية وعمره خمس سنين.
طُلقت من الملك عبد العزيز؛ فتزوجت من صاحب السمو الأمير محمد فيصل آل سعود، وأنجبت منه عبد الله.
ثم طُلقت منه، وآبت للزواج من عبد العزيز.
أنجبت العديد من الأنجال لجلالة الملك عبد العزيز، وقد كانت أكثر زوجاته انجابًا، ولعل هذا كان حجةًا في جعلها محظية لديه زيادة عن باقي زوجاته.
اشتهرت كثيرا الأعمال الخيرية، وتقسيم الصدقات، والاهتمام بالفقراء.
اهتمت بتعليم الأطفال، والتشجيع على حفظ القرآن، وملاحقة مكافآت للحفظة من الأطفال لتشجيعهم، وتوفير الكتب بالوقف الذي أنشأته لخدمة التلاميذ.
توفت حصة عام 1969م، وعمرها آنذاك واحد وسبعين عامًا بعد حياة أثرتها بخدمة الناس وعمل الخير، وعناية المعدمين والمحتاجين، وتقديم المؤازرة لهم.