من الحيوانات الصحراوية التي لها نشاط ليلي

من الحيوانات الصحراوية التي لها نشاط ليلي … فئة من الحيوانات الصحراوية التي لها نشاط ليلي . فالصحراء هي منطقة ناشفة، نادرة الأمطار، تمتلك نظامًا مناخيًا قاسيًا يجعل الحياة النباتية والحيوانية عسيرةً جدًا. وتشكل الصحراء نسبة ثلث اليابسة في كوكب الأرض، مع الصحراء القطبية. تكاد تكون معدومة الغطاء النباتي، إلا بعض أشكال النباتات التي لها تمكُّنً خاصةً على تحمل الجفاف ودرجات الحرارة المتباينة الوحشية بين الليل والنهار والصيف والشتاء.

من الحيوانات الصحراوية التي لها نشاط ليلي

الإجابة هي: “الثعابين“، والثعابين فئة من الحيوانات الزاحفة الخطرة على الإنسان، من ذوات الدم لمنخض الحرارة. جشمها طولي الشكل ومغطى بالحراشف. وله حواف يظن أنها كانت تجسد أطرافًا ولكنها تلاشت بتصرف التقدم ومن مبدأ العضو الذي لا يعمل يضمر. ويتوفر زيادة عن 2700 صنف من الأفاعي والثعابين حول العالم، وتختلف بأشكالها وألوانها وطولها. فيتراوح طول الثعبان بين الـ 10 سم والعدة أمتار، وأكثرية أشكالها غير سامة. إلا أن الأنواع السامة منها شديدة عدم الأمان فكميات عددها قليل منها كافيةً لقتل الإنسان.

الحواس لدى الثعابين

نستطيع الحوار عن الحواس الرئيسية المتمثلة بالرؤية والسمع والشم عند الثعابين على الطراز التالي

البصيرة: تتفاوت درجات المشاهدة بين الثعابين فبعضها يستمتع بمستوى مشاهدة هزيل جدًا وبعضها وسطي المشاهدة، وقسم منها جيد المشاهدة. وبطراز عام الأفاعي التي تقطن على الأشجار تحوز حاسة بصيرة أقسى من تلك التي تقطن في الجحور.
الشم: حاسة الشم صلبة جدًا عند الثعابين ويعتمدون فوق منها في تصيد فريستهم. والعضو المسؤول عن الشم هو اللسان صاحب الشعبة وعضو جاكبسون المتواجد فوق لثة الثعبان.
السمع: يحوز الثعبان أذنًا داخليةً تستشعر بالموجات الأرضية، مثلما ويستطيع الشعور بالاهتزازات في طبقات الأرض وفي الرياح من خلال التصاق جلده بالتراب. وهكذا يمكن له تمييز اقتراب إنسان أو حيوان من الموضع المحيط به

اقراء ايضا : مركز التحكم في الخلية الحيوانية والنباتية

ما المقصود بالنشاط الليلي

كثيرًا ما يطرح إصطلاح النشاط الليلي فيقال أن الذئاب والثعابين ذات نشاط ليلي. وذلك يقصد أنها تنام نهارا، ولا تغادر من جحورها وأوكارها. وفي الليل تستيقظ وتبدأ مدة نشاطها وحركتها. والعلة في ذلك غالبًا هو درجات الحرارة المرتفعة التي تجعل رمال الصحراء شديدة الحرارة وغير ممكن العبور عليها.