تعريف الانتشار وانواعه

تعريف الانتشار وانواعه … تتنوع أساليب النقل التي تقوم بها الخلية من أجل انتقال جسيمات المواد المتغايرة من وإلى الخلية، ويعتبر الانتشار واحد من هذه طرق النقل وأبرزها، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة ذاك السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن سمة الانتشار وأكثر أهمية الأسباب النافذة فوق منها وأشهر الأمثلة فوق منها والكثير من المعلومات الأخرى عن ذاك الشأن بشكل مفصل.

 

تعريف الانتشار وانواعه

يعلم الانتشار على أساس أنه واحد من طرق النقل التي تتم في الخلية وتتم عملية النقل بواسطة التدرج في الإهتمام إذ تتحرك وتنتقل الجزيئات من الجزء الأعلى في التركيز إلى الجزء الأقل في الإهتمام، حتى ينتج ذلك في التتمة توازن، وصرح عملية الانتشار بشكل ضروري جراء مقدرة جزيئات المادة على الحركة والانتشار، إذ أن الخلايا الحية بالطبع تفتقر إلى دخول وخروج المواد منها وإليها مثل دخول المأكولات والمشروبات المتنوعة والماء إلى الخلية من أجل الحصول على التغذية والطاقة، وخروج المواد التي لا تحتاجها الخلية والفضلات منها، وتعتبر عملية الانتشار من أكثر إجراءات النقل التي تحدث في الخلية ومن أهم أشكال الانتشار ما يلي

 

الانتشار العادي: ولذا الفئة من الانتشار لا يفتقر إلى مساعدة خارجية أو نواقل حيث تتم العملية ببساطة عن طريق انتقال الجسيمات من الجزء الأعلى في إيلاء الاهتمام إلى الجزء الأقل في إيلاء الاهتمام حتى ينشأ الاتزان.
الانتشار المسهل: ويطلق فوق منه أيضًا الانتشار الميسر حيث يحتاج ذلك النوع من الانتشار إلى بروتينات من أجل تيسير نقل الجزيئات.
السمة الأسموزية: وهي صنف من أنواع عملية الانتشار وهي تحدث نتيجة انتقال جسيمات المادة المذيبة من مكان التركيز المتدني إلى مكان التركيز المرتفع.

اقراء ايضا : جهاز التخزين الرئيس في الحاسب حيث يستخدم لتخزين البيانات واسترجاعها حيث يتم تخزين جميع البرامج بما فيها نظام التشغيل والملفات

العوامل المؤثرة على عملية الانتشار

هنالك قليل من الأسباب التي يمكن أن تؤثر على حدوث عملية الانتشار ومن أهم هذه العوامل ما يلي

درجة الحرارة: إذ أن لدى تزايد درجة السخونة يتكاثر حجم الانتشار نتيجة زيادة حركة الجسيمات.
فرق إيلاء الاهتمام: إذ متى ما ازداد فرق إيلاء الاهتمام ازدادت سرعة الانتشار حتى يأتي ذلك التوازن.
كتلة الجسيمات: إذ كلما ارتفعت كتلة الجسيمات كانت حركتها بطيئة وانتشارها أقل، بينما وقتما تقل كتلة الجسيمات تكون حركتها عاجلة وانتشارها أضخم

 

أمثلة على عملية الانتشار

يبقى العديد من الأمثلة في حياتنا اليومية على عملية الانتشار ومن أهم هذه الأمثلة ما يلي

ذوبان السكر في الماء.
ذوبان ألوان التغذية في السوائل دون الحاجة إلى تقليب.
انتشار لون أكياس الشاي ونكهتها عند وضعها في قدَح من الماء المغلي.
انتشار روائح العطور والبخور في الرياح.