زيادة في الأجور الوظيف العمومي 2022

زيادة في الأجور الوظيف العمومي 2022 | سيسمح تقليل الضريبة على الكسب الإجمالي في ظل اجراءات قانون المالية 2022 ابتداء من شهر يناير بتسجيل ارتفاع للأجور يتحسن حسب مستوى الربح وفقا لسلم متدرج يشطب حسابها على ست معدلات.

وحسب الطمأنينة الذي نشرته أمس الثلاثاء المديرية العامة للضرائب ومقارنة مع الطمأنينة القديم سيخضع راتب شهري خاضع للضريبة يقدر ب40.000 دج على سبيل المثال لضريبة على الدخل الاجمالي تقدر

3.مائة دج عوضا عن 5.500 دج سابقا, أي فاز صافي يقدر

2.أربعمائة دج.

وبالنسبة لراتب خاضع للضريبة يقدر ب 50.000 دج ستنتقل الضريبة على الربح الاجمالي إلى 5.800 عوضا عن 8.500 دج في السلام البالي أي انتصر يقدر ب 2700 دج.

وفيما يتعلق لراتب شهري خاضع للضريبة يقدر ب ستين.000 دج ستخفض ضريبته على الكسب الاجمالي من 11.500 دج إلى

8.خمسمائة دج ما يتيح بتحقيق إعزاز راتب يقدر 3.000 دج.

بينما ستخفض الضريبة على الكسب الاجمالي اخاضع للضريبة لراتب يقدر 70.000 دج لتصل إلى 11.200 دج خلفا عن 14.خمسمائة دج الأمر الذي يرفع القبض الشهري الصافي ب 3.ثلاثمائة دج.

وستنخفض الضريبة على الدخل الاجمالي ب3.600 دج فيما يتعلق لراتب شهري خاضع للضريبة بين 80.000 دج و120.000 دج.

وستنخفض ب4.100 دج فيما يتعلق لراتب شهري خاضع للضريبة يقدر ب 130.000 دج و ب5100 دج لراتب خاضع للضريبة يقدر ب 150.000 دج و 8.800 دج لراتب يقدر ب مائة مليون سنتيم.

وقد عرَض الاطمئنان الجديد للضريبة على الدخل الاجمالي على الموقع الالكتروني للمديرية العامة للضرائب عبر تطبيق يسمح الحساب المباشر لنسبة الضرائب مع كتيب لاستخدامه.

ولقد عدل دستور المادية 2022 السكون التدريجي للضريبة على الكسب الإجمالي المحدد في المادة 104 من دستور الرسوم المباشرة والرسوم المماثلة، بأسلوب يجيز بتخفيض تلك الضريبة التي تتطور على حسبًا للراتب الخاضع للضريبة (وليس صافي الراتب).

وفوق منه، فإن المادة 31 من التشريع تحدد معدلات تدريجية على ست معدلات.

و يرتبط الموضوع بالمستوى اقل من 240.000 دينار / مرة كل عام (عشرين.000 دينار / شهر) والذي سوف يتم إعفاؤه كليًا من الضربية على الربح الإجمالي، و المستوى ما بين 240.001 و 480.000 دينار / سنويًا، الذي يخضع لضريبة على الدخل الإجمالي بقدر 23?، و المعدّل ما بين 480.001 و 960.000 دينار / سنويًا و الخاضعة للضريبة بقدر 27?، والمستوى بين 960.001 و ،920.000 1 دينار تخضع لـ 30?، و المعدّل الذي يتراوح ما بين 001. 920. 1 إلى 000. 840. 3 دينار / مرة واحدة فى السنة، يخضع لـ 33?، أما المستوى الذي يزيد عن 000. 840. 3 دينار / مرة كل عام (32 1,000,000 سنتيم / كل شهر). ) فيخضع للضريبة في حواجز 35?.

تجدر المغزى حتّى الطمأنينة البالي لحساب الضريبة على الدخل الإجمالي كان يحتوي أربعة معدلات من الحساب: المعدّل الذي يقل عن 120.000 دج مرة واحدة فى السنة الذي تم إعفاؤه من الضريبة على الربح الإجمالي، والمستوى الذي بتفاوت ما بين 120.001 دج و 360.000 دج مرة كل عام الذي كان خاضعا بمعدل عشرين % والمستوى الذي يتراوح مابين 360.001 دج و 1.440.000 دينار / سنويًا يخضع لـ ثلاثين?، وأخيرًا المعدّل يزيد عن 1.440.000 دينار / مرة كل عام والذي كان خاضعًا للضريبة بقدر 35?.

وبعد حساب نسبة الضريبة عل الربح الإجمالي على حسبًا للسلم الجديد، سوف يتم تطبيق تخفيض بقدر 40 ?، غير أن لا يمكن أن يكون أقل من 12.000 دينار / سنويا أو أعلى من 18.000 دينار/سنويا (أي ما بين ألف و 1500 دينار / شهريا). ويتعلق الشأن بنفس التقليص المطبق قبل قانون المادية 2022.

إضافة إلى هذا، يستفيد الكسب الذي لا يتجاوز ثلاثين.000 دينار / كل شهر من الإعفاء الكلي من الضريبة على الدخل الإجمالي، بينما يستفيد الدخل الذي يفوق ثلاثين.000 دينار وأدنى من 35.000 دينار من تقليل إضافي ثاني.

وحسب قانون النقدية، فإن المداخيل التي تزيد عن 30 1000 دينار وأقل من 42500 دينار للعمال من ذوي الإعاقات الحركية أو العقلية أو المكفوفين أو الصم والبكم، وأيضا الخارجين على المعاش من النسق العام، تستفيد من تقليل مساعد من مِقدار الضريبة على الكسب الإجمالي، غير مدموجة مع الإنقاص الـ2.

وتجيء تلك المراجعة الشاملة للضريبة على الدخل الإجمالي تجسيدا لإرشادات رئيس الدولة، عبد المجيد تبون، الذي قضى السُّلطة، في شهر تشرين الأول السالف، بأخذ ممارسات “متعجلة” للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين.

في هذا الصدد قضى السيد تبون “بتخفيض الضريبة الربح الإجمالي، فضلاً عن ارتفاع النقطة الاستدلالية في الوظيف العمومي”.

وستشهد مرتّبات مستخدمي قطاع التربية الوطنية، ارتفاعات تتراوح بين 1239 و3600 دينار، اعتبارا من شهر جانفي القائم، استنادا لما تضمنه تشريع النقدية للسنة الجارية، من أعمال لتقليل الضريبة على الكسب الإجمالي”irg”. وتختلف هذه الزيادات وفق الرتب والأشكال والدرجات.

وبحسب جدول تفصيلي، تضمنته وثيقة للنقابة الوطنية لعمال التربية، اطلعت أعلاه “الشروق”، حول التصاعُدات في الأجور التي ستمس أجور شهرية مستخدمي القطاع عموما والأساتذة على وجه خاص، حتى الآن الإنقاص في الضريبة على الكسب بمقدار 40 %، على يد طرح نسبة الضريبة السابقة من نسبة الضريبة الجديدة، فإنّ الموظف الفئة عشرة على غرار مشرف تربية ونائب مقتصد ومعلم مدرسة ابتدائية آيل للزوال والمصنف في الدرجة صفر سيستفيد من زيادة في راتبه الشهري تقدر بـ1239 دينار، بينما تصل الزيادة إلى 2791 دينار للمصنفين في الدرجة 9، فيما يحصل الموظفون المصنفون في الدرجة 12 على ازدياد تقدر بـ2987 دينار وهي أعلى نسبة صعود.

وأما بخصوص أساتذة التعليم الابتدائي في الصنف 11 والمصنفين في الدرجة صفر، فإنهم سيحصلون على صعود في المرتب الشهري تقدر بـ1971 دينار، فيما يستفيد الأساتذة في نفس المرتبة والمصنفون في الدرجة 12 من ازدياد تقدر بـ3121 دينار، بالمقابل، يستفيد أستاذة التعليم المعتدل نوع 12 من صعود أدناها 2240 دينار وفوقها تقدر بـ3262 دينار، ولذا حسب الدرجات “أي من الدرجة صفر إلى قصد الدرجة 12”.

وأما بخصوص أساتذة التعليم الثانوي نوع 13، سيستفيد الأستاذ المصنف في الدرجة “صفر” من ازدياد تقدر بـ2459 دينار، فيما يحصل المربي المصنف في الدرجة 1 على ارتفاع تقدر بـ2544 دينار، والأستاذ في الدرجة 7 سيحصل على زيادة حددت بـ3055 دينار، وأما الأستاذ في الدرجة 11 يكتسب زيادة تقدر بـ3397 دينار، بالمقابل يحصل الأستاذ المصنف في الدرجة 12 على ازدياد تقدر بـ3482 دينار.

وفي حين يخص الموظفين فئة 14 ويرتبط الشأن بالأساتذة الرئيسيين في التعليم الثانوي، الأساتذة المكونين في التعليم الثانوي ومديري الابتدائيات ونظار الثانوية، فإنهم سيحصلون على صعود تتباين بين 2543 و3600 دينار وفق الدرجات، وفوقه فالموظف صنف 1 على سبيل المثال يكتسب ارتفاع تقدر بـ2635 دينار، في حين يستفيد المستوظف صنف 11 من تزايد تصل إلى 3551 دينار.

وبصدد بمستخدمي القطاع صنف 15، ويرتبط المسألة بمديري المتوسطات والأساتذة المركبين في التعليم المتوسط، فإنهم سيحصلون على تزايد تتباين بين 2632 و3600 دينار، حيث يستفيد المستوظف في الدرجة 8 على سبيل المثال من زيادة تقدر بـ3417، وأما المصنف في الدرجة 1 سيحصل على تزايد تقدر بـ2729 دينار.

وبخصوص الأساتذة المكونين في التعليم الثانوي ومديري الثانويات ومفتشي التعليم المعتدل، النوع 16 “أعلى مرتبة” ممن يتوفرون على خبرة مهنية فوز 30 سنة كمثال على هذا، سيحصلون على زيادات أدناها 2724 دينار وفوقها تبلغ إلى 3600 دينار.

وفي الموضوع، أوضح المكلف بالتنظيم بالنقابة الوطنية لعمال التربية، قويدر يحياوي، لـ”الشروق”، بأنه لكي تكون هناك ارتفاعات معتبرة في رواتب مستخدمي القطاع عموما والأساتذة على وجه خاص ومن ثمة ترقية القدرة الشرائية، لا بد من مضاعفة عدد النقاط المختصة “بالنقطة الاستدلالية” إلى 300 أو أربعمائة نقطة لجميع منزلة، وإلا ستبقى التصاعُدات متواضعة جدا.

ومن جهته، اقترح رئيس النقابة الوطنية المستقلة لعمال التربية والتكوين، بوعلام عمورة، على السلطات العمومية ضرورة الرفع في النقطة الاستدلالية من 45 دينارا إلى 120 دينار، لتصل إلى نفس ثمن زكاة الفطر والتي يتم احتسابها سنويا تشييد على نسبة التضخم وتكلفة الذهب

زر الذهاب إلى الأعلى