الاخلاء ثلاثه من هم

الاخلاء ثلاثه من هم … جات سنة النبي صلى الله عليه وسلم والشريعة الإسلامية لبيان الكثير من الأشياء التي يجدر بالعبد المسلم أن بعلمها، وقد أوضح رسول الله -عليه الصلاة والسلام- في الكثير من الأحاديث عن الذي يلحق العبد عقب هلاكه، وفوق منه فإنه ستتم الإجابة في موقع القلعة على عنوان المقال الحالي الأخلاء ثلاثة فمن هم، وسنذكر نص المحادثة ونبيّن مهتم الحوار الشريف في ذلك النص.

الاخلاء ثلاثه من هم

لقد ورد في السنة النبوية المطهرة عن رسول الله الكريم حوار الأخلاء الذي أتى في باب الزهد في الحياة الدنيا، حيث إن الإنسان حين هلاكه لا يوجد معه واحد من، ولا يكون قد جمع من الدنيا إلا ثلاثة أخلاء يكونون معه حين موته، وذلك الذي بيّنه رسول الله -عليه الصلاة والسلام- في الأحاديث الشريف؛ وأعلاه فإن الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم:

  • الإجابة: مال الإنسان وأهل الإنسان وعمل الإنسان.

حديث الأخلاء

لقد جاء في سنة النبي صلى الله عليه وسلم المطهرة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عصري الأخلاء الثلاثة الذي روي بعدة أسانيد في كتب الحديث ومنها ما قد ورد عن النعمان بن بشير عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: “ما مِن عَبدٍ ولا أَمَةٍ إلَّا ولهُ ثَلاثةُ أخِلَّاءَ؛ فخَليلٌ يقولُ: أنا معَكَ، فخُذ ما شِئتَ ودَعْ ما شِئتَ؛ فذلكَ مالُه. وخَليلٌ يقولُ: أنا معَكَ، فإذا أتيتَ بابَ الملِكِ تَركتُك؛ فذلِكَ خَدَمُه وأهلُه وخليلٌ يقولُ: أنا معَك حَيثُ دخلتَ وحيثُ خرجتَ؛ فذلكَ عَملُه”

 

معنى حديث الأخلاء ثلاثة

لقد وضح أهل العلم أن الحدث الشريف يحمل في سطوره ما سيكون مع الإنسان في أعقاب وفاته، و قد كان المحادثة كضرب من ضروب الأمثلة التي يمكن له أن يفهمها العبد المسلم بعد شرحه، إذ جاء في معنى: (ما من عبد ولا أمة إلا وله ثلاثة أخلاء)، أي أن لا بُد أن يكون لكل رجل ثلاثة أصدقاء أو أصحاب وهم الأخلاء، إلا أنه في تفصيل الأخلاء يجيء المعنى؛ أن الخليل الأول مثلما صرح رسول الله: “فخليل يقول: أنا معك فخذ ما شئت ودع ما شئت فذلك ممتلكاته”، ويقول ذلك الخليل: (خذ الملكية وافعل به ما شئت، ذلك مالك وأنت المسؤول عن إنفاقه فيكون لك، أما ما تركه للورثة حتى الآن ذاك فليس بمالك)، وأما الخليل الـ2 مثلما قال رسول الله: “وخَليلٌ يقولُ: أنا معَكَ، فإذا أتيتَ بابَ الملِكِ تَركتُك؛ فذلِكَ خَدَمُه وأهلُه”، ويقول هذا الخليل: (أنا معك أخدمك فإذا مت تركتك)، وأما الخليل الـ3 في قول رسول الله: ” وخليلٌ يقولُ: أنا معَك حَيثُ دخلتَ وحيثُ خرجتَ؛ فذلكَ عَضجرُه”، ويقول هذا الخليل: (أنا معك أدخل معك وأخرج معك إن مت وإن حييت)، مثلما أتى في كلمة رسول الله إذ قال: “ينتسب الميت ثلاثة: أهله وماله وعمله، فيرجع اثنان ويبقى شخص، يعود أهله وماله، ويبقى عمله

زر الذهاب إلى الأعلى