ترتيب أكبر الاقتصادات في العالم 2022

ترتيب أكبر الاقتصادات في العالم 2022 … تتمتّع هذه الدول بقُوة إستثماريّة ومالية، وتحظى هذه الدول بمصادر إقتصادية تدر أعلاها ملايين الدولارات، وتُعدّ الدول المُنتجة للنفط من أغنى دول العالم ماليًا، وإن امتلاك الثروة هو واحد من أبرز المقومات الأساسية لتقدّم أي دولة في الكوكب، فالدولة التي تحظي بثروات طبيعية هي ما تقوم باستغلال مواردها الطبيعية والصناعية أفضل استغلال للاستحواذ على أفضل النتائج وأعلى درجة من درجات الإنماء البشرية والإقتصادية، فتسعى هذه الدول دائمًا للتقدم والرقي من خلال إنتفاع ثرواتها التي تجعلها من أغنى دول العالم، وفي الملف الآتي سنتعرف على اغنى دول العالم بالترتيب 2022.

ترتيب أكبر الاقتصادات في العالم 2022

نُقدّم لكم في الفقرة الآتية أقوى دول العالم اقتصاديًا، والتي أتت حسب المقر الدولي اقتصاديًا، وإليكم هذه اللحظة مقر اغني دول العالم اقتصاديا 2022.

قطر: إن قطَر هي دولة ربية تقع في شرق شبه الجزيرة العربية في جنوب غرب آسيا وتطل على الخليج العربي، ولها حواجز برية مشتركة من ناحية الجنوب مع دولة المملكة العربية السعودية وبحرية مع دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، وتشتمل قطر على معدلات عارمة من الغاز الطبيعي والبترول مما جعل سياستها التجارية منفتحة ومنافسة للولايات المتحدة الأمريكية، كما أن ضرائب الرسوم على المدنيين بقطر عددها قليل جدًا، وتعد دولة قطر هي الأولى في لائحة أغنى دول العالم فقد بلغ الناتج المحلي الإجمالي لقطر 10276869 دولار ماخطية بهذا كل بلاد الدنيا، وهذا يلفت الحذر إلى أن معدل الجمهورية لا يهم تدشينًا عندما يتعلق الأمر بالثروة فيمكن لبلد صغيرة أن تُصبح أغنى جمهورية في الدنيا كما فعلت دولة قطر.
لوكسمبورغ: إن دولة لوكسمبورغ هي إحدى دول البنلوكس إذ تقع في غرب أوروبا، بين كل دولة ألمانيا، وفرنسا وبلجيكا وهِي تُعد واحدة من أدنى دول أوروبا مساحةً وسكاناً، وهي تجسد مكان ضئيلة جدًا على الخريطة قد لا تنتبه لها، ولكن متى ما نتحدّث عن المال فهي تتقدّم على العديد من الدول الأوروبية في ما تمتلكه من ملكية كبيرة، حيث أنها أغنى بلد في أوروبا، وهي ثاني أغنى جمهورية على صعيد العالم، وترجع مالها العالية إلى صغر حجمها الأمر الذي يعطيها القدرة على التنمية التحديث بأسهل ما يمكن، وهي أيضاً عندها قليل من من أكبر وأغنى مؤسسات الحديد والصلب في العالم مِمّا يجعلها غنية جدًا وهي بجوار ذلك هي تقوم بطرح خدمات مصرفية لباقي الدول ولقد بلغ الناتج الأهلي الإجمالي لها 8067906 دولار.
سنغافورة: إنّ سنغافورة هي جمهورية صغيرة تقع في جنوب شرق آسيا، وفي السنوات القليلة السابقة أحرزت سنغافورة تقدمات ضخمة وتغيرت، خسر أصبحت واحدة من أغنى دول العالم، في الواقع أن صغر سنغافورة ساعد إدارة الدولة على تحديث كاف المبادرات المتواجدة بها واستطاعت أن تحتل مركز مرموقًا على خريطة الدول المتقدمة، إذُ أنّ منظومة القانون الموجود بسنغافورة يحتسب شخص من أرقى انظمة التشريع في العالم، مثلما قامت أيضًا بإحراز طفرة في تحديث التعليم مما جعل نمط التعليم بها أيضًا واحدًا من أسمى وأقيم الأنظمة التعليمية في الدنيا، فقد وصل الناتج الإقليمي الإجمالي لسنغافورة 6088333 دولار.
النرويج: على الرغم من كونها اكثر الدول امنا في الكوكب إلا أنّها تعد أيضاً واحدة من أغنى بلدان العالم اليوم، إذُ أنّ النسق الاجتماعي الذي تعتمده النرويج والذي يمنح كل واحد حقه كاملًا في الكسب والخدمات مما يعاون على الحصول على أفعال وسلع بمنتهى الإجادة والأصالة والكفاءة، مثلما أن النرويج غنية بالبترول والأخشاب والمعادن وأصول الأسماك وكل ذاك يُصبب في مصلحة الاستثمار نموه، فقد حصلت النرويج على العدد الكبير من الجوائز والاوسمة نتيجة لنظامها الاجتماعي المميز، وهي تحتل المركز الـ4 في قائمة أغنى دول العالم وقد وصل الناتج الإقليمي الإجمالي للنرويج 5526445 دولار.
هونج كونج: قد يتعجب البعض من وضع هُونج كونج كدولة في قائمة أغني البلدان، إذ أنّها ليست إلا مِنطقة إدارية خاصة بالصين، ولكنّها انضمت إلى السجل نتيجة لـ مشاركتها العالية في السياسة والاقتصاد الدولي، وتعود ثروة هونغ كونغ إلى التمويل والتجارة والتبادل التجاري وأوضاع هونج كونج السياسية أتاحت لها فرصة التجارة الحرة وقد وصل الناتج الإقليمي الإجمالي لهونج كونج 5070895 دولار.
بروناي دار السكون: دولة برونــاي وتعرف رسميًا باسم بروناي دار الأمان أو أمة بروناي أو أرض الأمان، وتلك الدولة تقع على الساحل الذي بالشمال لجزيرة بورنيو بجنوب في شرق آسيا، وهذه الأمة معظم سكانها من المسلمين، ويعود توفر وازدهار بروناي إلى مواردها الطبيعية، إذ أنها تزخر بحقول البترول والغاز الطبيعي وتكونت مالها نتيجة تصديرها للبترول والغاز، وفي سنة 2011 كانت بروناي واحدة من دولتين كانت نسبة الديون عليهما 0 %، وذلك يحتسب نجاح اقتصادي رائع، ويصل الناتج الأهلي الإجمالي لدولة بروناي 5052635 دولار.
أميركا: تحوز الولايات المتحدة الأمريكية أشد اقتصاد في الكوكب، ومع التطور المدهش الذي شهده قطاع تكنولوجيا المعلومات في العقود القليلة الماضية وضعت أميركا الأمريكية الكثير من الإنجازات في ذاك المجال، وهي بهذا تمثل القوة العظمى في أعقاب سقوط الاتحاد السوفيتي، ولمنتجات أمريكا تميز عالية جدا تجعل العديد من المستهلكين يبحثون عن السلع الأمريكية في المتاجر نتيجةً لجودتها العالية، وعلى الرغم من الأزمة الاستثمارية التي شهدتها امريكا أثناء الفترة الأخيرة، لكنّها تحاول جاهدة للتغلب على هذه الحالة الحرجة، فقد وصل الناتج الإقليمي الإجمالي لأمريكا 4982015 دولار.
دولة الإمارات العربية المتحدة المتحدة العربية: إذا نظرنا إلى الإمارات من عديدة عقود سابقة سوف نشاهد أنها متمثل في صحراء مع عدم وجود إزدهار أو إنتاجية بها، ثم فجأة وثبت قفزة تطورية عظيمة عقب اكتشاف النفط بها وهي مثل الكويت استفادت إفادة عارمة من الحكم الملكي للبلاد ومع تطوير مدن مثل دبي والشارقة استطاعت دولة الإمارات العربية المتحدة أن تجذب عدد ضخم للغاية من السياح الأمر الذي ساعد في التزايد الاستثماري للبلاد بشكل كبير ولقد وصل الناتج المحلي الإجمالي إلى دولة الإمارات العربية المتحدة 4899247 دولار.
سويسرا: إن سويسرا تحوي معها أكبر بنك في الكوكب وهو البنك السويسري، وهي واحدة من أغنى البلدان في الكوكب، ويعود ذاك إلى النسق المصرفي النافذ وإلى منحى ذاك تعتبر سويسرا موضع للمقر الرئيسي لمجموعة الوكالات والشركات الهامة على صعيد العالم، وذلك قطعًا يترك تأثيره على القرارات السياسية، حيث تتيح البلد كل سبل السكون لمواطنيها، فقد زاد الإزدهار الاقتصادي في سويسرا على الرغم من الأزمة الاقتصادية الأوروبية، حيثُ يبلغ الناتج المحلي الإجمالي لسويسرا 452858 دولار ومن المتوقع أن يصعد بمعدل 45000 دولار بحلول عام 2022.
الكويت: إن الكويت هي جمهورية عربية تقع في شمال أفريقيا والخليج بقارة آسيا، وهي واحدة من الدول الرائدة في صناعة البضائع البترولية، فهي الخامسة على صعيد العالم في إصدار المحروقات، وبغض البصر عن هذه الكنز الطبيعي الأغلى من الذهب وهو المحروقات إلا أن اقتصاد دولة الكويت مزدهر بشكل كبير نتيجة وجود نهج الحكم الملكي بها، إذ يستطيع الملوك توفير الأموال الأساسية لها الأمر الذي يجعل الأوضاع الاقتصادية للدولة دائما في مستوى مدهش، حيثُ أن الناتج المحلي الإجمالي إلى دولة الكويت يبلغ 43,846.72 دولار.

اغنى دول العالم بالنفط

النفط من أهم العوامل والثروات الطبيعية التي تَحظى بها دول الخليج العربي، إذُ يحتسب من أهمّ مناشئ الطاقة التي لا يُمكن الاستغناء عنها، وفي العبارة اللاحقة نسرد لكم اغنى دول العالم بالنفط وهي كتالي:

دول الاتحاد السوفيتي: كانت دول الاتحاد السوفيتي تُشكل القطب الخصم للولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها، بلّ تفكك دولها جاء نتيجة لمسعى صيانة نظامها الإقتصادي فتراجعت قوتها وتأثيرها العالمي، والملاحظ في هذه الأيام رجوع دولة روسيا بقوة للوقوف في وجه السياسات الأمريكية بما تمتلكه من ممتلكات طبيعية وخاصة مصادر الطاقة من النفط والغاز الطبيعي.
روسيا: تعتبر روسيا أكبر الدول المنتجة للنفط والغاز الطبيعي على صعيد العالم فلديها مساحات واسعة من الأراضي، الأمر الذي يوفر لها إحتمالية كبيرة في اكتشاف حقول حديثة، فإنتاجها الحاضر من البترول يغطي حاجتها المحلية، كما تصدر كميات جسيمة من إنتاجها إلى دول أوروبا، فاستطاعت إصدار ما مجموعه 10,730 1,000,000 برميل كل يومً وفق التقرير الصادرعن المقر الدبلوماسي للدراسات عام 2013.
قد أظهر توثيق صادر عن مؤسسة ” سانفورد بيرنشتاين” أنّ دولة روسيا تحوز حقلاً بترولياً يقع في سيبريا اسمه حقل” بازينوف”، يغطي منطقة 2.3 1,000,000 كم2 ويشتمل هذا الحقل على معدلات كبيرة جدًا من البترول، درايةًا بأنّ هذا الحقل من الحقول المنتجة للنفط أساساً، بلّ إزدهار تكنولوجيا تنقيب النفط ساعد على استثمار ذلك الحقل بشكل أجدر.
تحتل روسيا الرتبة الاولى في إنتاج الغاز الطبيعي أيضًا، فتزود أغلب دول أوروبا بكميات ضخمة منه، إذ إنّ الاحتياط المقدر للغاز في دول التحالف الأوروبي لا يعادل سوى 5% من احتياطات الغاز التابع للاتحاد الروسي، ومما يزيد من ضرورة الغاز في روسيا أنها تستورد كميات هائلة من غاز “تركمانستان ” التي لديها رابع احتياطي غاز طبيعي بالعالم، وتقوم الاتحاد الروسي بتصديره إلى أوروبا بواسطة أنابيبها، وتشكل صادرات النفط والغاز التابع لدولة روسيا إلى دول أوروبا أكثر من نصف المدخولات المادية الخزينة الروسية.
المملكة السعودية: احتلت السعودية المركز الثاني بإنتاج النفط، حيث تنتج ما مجموعه 9,570 1,000,000 برميل متكرر كل يومًا على الرغم من امتلاكها أضخم احتياطي بترولي في الكوكب، وتحتل أميركا الأمريكية المركز الثالث حيث تنتج ما مجموعه 9,230 1,000,000 برميل يوميًا.

اغنى دول العالم من حيث دخل الفرد

سنطرح لكم هُنا أغنى 10 دول في العالم من إذ كلي الناتج الوطني لجميع شخص في كل منها، وهذا وفق المركز العالمي الاستثماري، والنقاط التالية تُبين لكُم أغنى دول العالم من حيث دخل الواحد:

قطر: إجمالي الناتج القومي للشخص يبلغ 98,814 ألف دولار.
تعرف قطر بقوتها الاستثمارية الكبيرة وأموالها الضخمة التي مكنتها حتى من شراء خطوط طيران وأندية كرة قدم.
العلة الأساسي خلف ذلك يرجع إلى البترول، حيث عندها دولة قطر ثالث أضخم احتياطي من البترول في الدنيا.
يبلغ مجمل عدد القاطنين في دولة قطر 1,8 مليون واحد من بينهم 280 ألف فرد فقط يحملون الجنسية القطرية.
بذاك تصبح دولة قطر أغنى دولة في الكوكب.
لوكسمبورج: مجمل الناتج الوطني للشخص يصل 78,670 1000 دولار.
يعتمد الاستثمار هنالك على صناعة ذو البأس والكيماويات.
بل مع انتقال التصنيع إلى القارة الآسيوية، نمت المصارف والخدمات المادية بشكل متعجل في لوكسمبورج.
ونتيجة لتدني ثمن الرسوم هنالك أصبحت لوكسمبورج ترتيبًا لعدة الشركات الجسيمة خصوصًا في ميدان الشبكة العنكبوتية مثل سكايب وأمازون.
سنغافورة: إجمالي الناتج القومي للشخص يبلغ 64,584 1000 دولار.
الجمهورية الآسيوية الضئيلة تجسد أحد أكبر الموانئ على صعيد العالم.
سنغافورة تمثل باعتبار مقر تجاري للسفن والمواصلات نحو القارة الآسيوية.
النرويج: مجمل الناتج القومي للواحد يصل 54,947 ألف دولار.
تملك احتياطيًا جسيمًا من المحروقات الأمر الذي يجعل اقتصادها من الفئة المختلف بين الموارد والتصنيع.
الوقود الخام يعتبر 57% من إجمالي الاقتصاد النرويجي، وهي تستخدم هذه الممتلكات للدخول إلى صناعات قريبة العهد أخرى. وفي سبيل ذاك وقفت على قدميها النرويج بتأميم أغلب احتياطات المحروقات في أراضيها.
بروناي: كلي الناتج الوطني للشخص يصل 53,431 دولار.
هي جمهورية ضئيلة جدًا قد لا يعرفها الكثيرون.
كانت منضمة أسبقًا أسفل التاج البريطاني وتقع بجانب ماليزيا وإندونيسيا.
هي واحدة من الدول التي لا تملك أي ديون فوقها.
يعتمد اقتصاد بروناي بقدر 90% على بيع المحروقات الخام وهكذا فإن اقتصادها مرتبط بقيمة البترول الدولي.
الولايات المتحدة الامريكية الأمريكية: كلي الناتج القومي للفرد يبلغ 53,101 ألف دولار.
على الرغم من ذلك فإن هناك مشكلات من هبوط طبقة التجار في الولايات المتحدة بينما هنالك عدد ضئيل جدًا من أغنى أغنياء العالم يتسببون في أن يكون الرقم السالف هائلًا على الرغم من استحواذهم على المليارات.
سويسرا: مجمل الناتج القومي للواحد يصل 46,430 ألف دولار.
لسويسرا تاريخ طويل مع الحياد في كل القضايا الدولية حتى بعد انضمامها للأمم المتحدة عام 2002م.
يعتمد الاقتصاد السويسري على عدة قطاعات منها الصناعة والعلوم والتقنية والأموال.
الطبيعة المحايدة لسويسرا جعلتها مركزًا لمجموعة المؤسسات العالمية مثل نستله وجلينكور، إضافة إلى كونها مركزًا لمجموعة المنظمات العالمية مثل ريد كروس (الصليب الأحمر).
سان مارينو: إجمالي الناتج القومي للشخص يبلغ 44,480 1000 دولار.
سان مارينو دولة صغيرة جدًا على الأطراف الحدودية الإيطالية تعتبر أقدم جمهورية ذات سمو مستقلة في العالم لأن منظومة الحكم فيها لم يتبدل منذ عام 301 ميلادية.
سان مارينو بها فرد من أدنى مقادير البطالة في القارة الأوروبية، ويبلغ عدد سكانها 32 ألف مواطن فقط.
يعتمد الاقتصاد فيها على السياحة وقطاع الأموال.
كندا: إجمالي الناتج القومي للفرد يصل 43,427 1000 دولار.
دراسة حديثة لصحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أظهرت أن الطبقة المتوسطة في كندا أرقى من الطبقة البرجوازية في الولايات المتحدة الامريكية مع أن كلي دخل الواحد في أميركا أضخم.
اقتصاد كندا معتمد على مزيج من الموارد والسلع التي يصعد قيمتها دوليًا خلال الفترة الأخيرة.
أستراليا: إجمالي الناتج الوطني للواحد يصل 43,073 1000 دولار.
أستراليا عضو في دول الكومنولث وتملك أواصر تجارية مع المملكة المتحدة، بالإضافة لعلاقات تجارية قريبة العهد مع الصين وعدد محدود من الدول الآسيوية.
إشترك تصدير المنتجات في نمو الاقتصاد الأسترالي بأسلوب واضح على حساب الصناعات التحويلية.