كانت هيئة أشكال الفخار في عهد بداية الإسلام تتشابه إلى حد كبير مع فخار العصر الأموي

كانت هيئة أشكال الفخار في عهد بداية الإسلام تتشابه إلى حد كبير مع فخار العصر الأموي … هو السؤال المهم الذي سنجيب عليه في تلك المقالة، إذ أن الفخار هو عبارة عن طين يتم تشكيله وتجفيفه وخبزه وتخزينه باستعمال طلاء، ومن الممكن صنع إناء أو عنصر زخرفي جميل به.

ما هو الفخار

الفخار هو متمثل في طين يشطب تشكيله بالإضافة بقرب عدد محدود من الأسس الأخرى، ومن الجائز صنع أواني وعناصر زخرفية جميلة ومتعددة به، ولا يصنع الفخار من الطين الخام لكن من خليط من الطين ومواد أخرى، إذ يقتضي إحراق الفخار إلى درجة حرارة عالية بما يكفي لينضج الطين، الأمر الذي يشير إلى أن درجة الحرارة المرتفعة تصلب القطعة لتمكينها من الاحتفاظ بالماء.

كانت هيئة أشكال الفخار في عهد بداية الإسلام تتشابه إلى حد كبير مع فخار العصر الأموي

الفقرة هي صحيحة حيث فعليا كانت هَيئة أَشكال الفُخار في عهد بداية الإسلام تتشابه إلى حد هائل مع فخار العصر الأموي ” إذ يعد الفخار من أقدم الفنون الزخرفية وأكثرها انتشاراً، ومن المعتاد أن تكون الأشياء المصنوعة من الفخار مفيدة مثل الأوعية التي يوضع فيها السوائل أو الأطباق أو الأوعية التي يطبخ الغذاء فيها، يرجع تاريخ أقدم قطعة فخارية معروفة إلى 10000 عام َأثناء ثورة العصر الحجري المحادثة، حيث صنع الإنسان الاول الفخار لأنهم احتاجوا إلى أواني لتخزين الحبوب والسوائل والأطعمة المطبوخة، وتعلم البشر صناعة الفخار الطيني والذي تم تشكيله باليد ثم خبزه بالنار على مر العصور والأعوام، وبات استعمال عجلة الخزاف حتى الآن ذاك في صنع الأواني بأشكال ومعدلات مختلفة في وقت أدنى بشكل أكثر.

استخدامات الفخار

وفي ما يلي أبرز استخدامات الفخار:

يستخدم الفخار كأواني لحفظ الأغذية.
يستعمل الفخار كأواني للطبخ.
يستعمل الفخار كأواني تستخدم لحفظ الماء وتبريده مثل الزير.
يستعمل الفخار كأواني وبضائع لاستخدامات اخرى مثل: المزهريات والأنواع الفنية والتحف التي تستخدم للزينة.
يستعمل الفخار لصنع اصص الزراعة.

وفي إنقضاء تلك المقالة نلخص لأهم ماجاء فيها إذ تم التعرف على مصدر الفخار، مثلما وتم التعرف على إجابة سوال هل كانت منظمة أنواع الفخار في عهد بداية الإسلام تتشابه إلى حاجز كبير مع فخار العصر الأموي ؟ مثلما وتم التعرف على أكثر أهمية استخدامات الفخار المهمة في حياتنا اليومية.

زر الذهاب إلى الأعلى